حق الرد مكفول.. الشئون الإدارية: سائق مديرة الاتصال السياسي تم نقله لانتهاء رخصته وليس بسبب الفواتير المختومة على بياض

كورونا

تلقت “المسار” ردا على ما نشرته حول نقل سائق مديرة الاتصال السياسي إلى خارج ديوان محافظة الجيزة، سبب الفواتير المختومة على بياض من محل الدكتور بمنطقة مستشفى أم المصريين، والتي يتم ختمها على بياض، وإرسالها للمسئولين بالمحافظة لملأها كما يرون وتسديد خانات الرسوم وفقا لهواهم وصرفها من خزينة المحافظة لصالحهم.

أكد مسئول بالشئون الإدارية في رده على “المسار” أن نقل السائق ليس بسبب الفواتير، وإنما لانتهاء رخصته.

وأوضح المسئول بالشئون الإدارية، أن هذا السائق مكلف من الهيئة العامة للنظافة والتجميل بمأمورية تجدد شهريا بموافقة الهيئة للعمل مع  ادرة الاتصال، مستطردا: “وحيث ان هذا السائق مكلف بالعمل كسائق، ومن شروط هذا الأمر وجوب وجود رخصة قيادة مهنية سارية، وهو ما أصبح غير متوفر مع السائق بعد انتهاء رخصته مما يحول دون السماح له بقيادة السيارات، وبالتالي صار تواجد السائق بالديوان بلا بفائدة بسبب رخصته المنتهية، و حتى لا يقع من يسمح له بقيادة السيارة تحت طائله القانون، لذا تم التنبيه عليه بتجديد الرخصة منذ ما يقرب من ٢٠ يوم الا انه تكاسل”.

وتابع المسئول: ” وحيث انه يعمل بمأموريه فقط من الهيئة كان يتوجب عودته للهيئة لإنهاء ترخيصه والعودة للمامورية مرة أخرى.

error: الموقع محمي