ننشر اللحظات الأخيرة قبل وفاة سمير غانم في العناية المركزة


توفي الفنان سمير غانم، بعد صراع مع المرض بعدما وُضع منذ عدة أسابيع على أجهزة التنفس الصناعي، على إثر إصابته بفيروس كورونا المُستجد، والذي أصاب أيضًا زوجته الفنانة دلال عبدالعزيز.

 

تسبب فيروس كورونا في تدهور الحالة الصحية للفنان سمير غانم، ما أصاب جزءًا كبيرًا من الرئة، وكان يعاني من ضيق شديد في التنفس، بجانب أنه كان بدأ في جلسات الغسيل الكلوي، نتيجة تعرض الكلى للتليف.

 

كان الفنان سمير غانم عانى منذ فترة كبيرة من مشاكل في الكلى، وزيادة نسبة الكرياتين في الدم، مما تسبب في أزمة كلوية حادة تسببت في غسيل كلوي، إضافة إلى إصابته بفيروس كورونا.

 

وخلال اللحظات الأخيرة حاول الأطباء معالجة الفنان سمير غانم، إلا أنه رحل إلى مثواة الأخير، حيث أجريت مسحة كورونا الأربعاء، وثبتت إيجابيتها.

error: الموقع محمي